هل تعرف كيف تكتب مقدمة سيرتك الذاتية ؟

يخطئ الكثيرون عندما يعتقدون أن أصحاب العمل  يتصفحون السيرة الذاتية من الصفحة الأولى لأنهم في الحقيقة يتصفحونها من الغلاف إلى الغلاف وكما يقولون أن الخطاب يقرأ من عنوانه فإن السيرة الذاتية تقرأ ايضاً من غلافها .

السيرة الذاتية CV

كتابة مقدمة السيرة الذاتية ونصائح هامة:

  • مقدمة السيرة الذاتية هي المحطة الأولى التي يلتقي فيها مسئول التوظيف معك فإذا استطعت أن تجذب انتباهه وتترك لديه انطباعاً خاصاً فسيكون ذلك خطوتك الأولى لحضور المقابلة الشخصية أمامه .
  • إذا كانت مقدمة السيرة الذاتية بهذه الأهمية فهل فكرت يوماً ماذا يجب أن تحتوي, وما هي المعلومات التي سيكون ضرورياً إضافتها وبأي شكل ؟إذا كنت ترغب في معرفة إجابة هذه الأسئلة فتابع معنا هذا المقال.
  • في البداية يجب أن نوضح أنه ليس هناك شيء صحيح تماماً وشيء خاطئ تماماً في وضع البيانات في مقدمة السيرة الذاتية لكن هناك طريقة فعالة و أخرى لا ومن المهم معرفة الفرق بينهما .

اكتب ملخص عام لسيرتك الذاتية فى البداية :

الطريقة الفعالة لكتابة مقدمة السيرة الذاتية هي التي تقدم لمحة سريعة موجزة لمسئول التوظيف أو صاحب العمل عن حقيقتك وماذا تكون مستخدماً أهم المعلومات حول معارفك, مهاراتك, إنجازاتك والتي إن تمت صياغتها بشكل مناسب سوف تكون دافعاً لصاحب العمل في تصفح بقية مكونات السيرة الذاتية كالشهادات و المؤهلات والخبرات التطوعية و العمل السابق بمزيد من الاهتمام .

لابد أن تعتمد صياغة مقدمة السيرة الذاتية على قراءة مسبقة لثقافة و تاريخ الشركة التي تنوي الالتحاق بها ومعرفة قوية بالمهارات المطلوبة و المهام المتوقعة إذا تم قبولك في العمل وذلك عن طريق تحليل متطلبات الوظيفة.

السيرة-الذاتية

الفت الانظار اليك :

المهمة الأساسية لمقدمة السيرة الذاتية هي جذب الأنظار و خطف الانتباه إلى شخصيتك وأن هناك شيئاً مميزاً عن بقية المتقدمين لذلك يجب عليك الاجتهاد في بعض الأمور مثل معرفة اسماء اللجنة أو الشخص المسئول عن قراءة السيرة الذاتية ومن ثم توجيه الخطاب إليه بشكل مباشر, أو إضافة شيئاً مميزاً في الفقرة الأولى من المقدمة مثل دراسة أكاديمية متفوقة, أو خبرة عملية في مؤسسة كبرى, أو خبرة تطوعية طويلة أو أي انجازات وجوائز حصلت عليها متعلقة بمجال الوظيفة .

تجنب الأخطاء الإملائية :

  • من الأمور التي تجعل مقدمة السيرة الذاتية فعالة وناجحة هو خلوها من الأخطاء الإملائية و اللغوية وهذا الأمر ليس له أي علاقة بمجال العمل الذي ترغب في الالتحاق به بقدر ما له علاقة بمدى اهتمامك بتقديم نموذج خالي من الأخطاء في أول لقاء لك مع صاحب العمل .
  • إذا كنت لا تجيد الصياغة اللغوية السليمة فابحث عن متخصص ليراجع ما كتبته ويقوم بضبطه وتصويب أخطائه قبل طباعة السيرة الذاتية ثم يقوم بالمراجعة مرة أخرى عقب طباعتها للتأكد من تمرير السيرة الذاتية بدون أخطاء.

كما قلنا سابقاً الغرض الأساسي من عمل مقدمة للسيرة الذاتية هو الوصول إلى مرحلة المقابلة الشخصية التي سيكون التواصل فيها أقوى وسيمكنك اقناع لجنة التوظيف بإمكانياتك الشخصية حتى وإن كان هناك ضعف في المؤهلات الورقية لذلك سيكون من المهم أن تضمن رغبتك في إجراء المقابلة الشخصية في المقدمة دون حرج ولكن عليك بصياغتها بشكل ذكيّ يدل على حرصك على الالتحاق بهذه الوظيفة فتكتب مثلاً ” استشعر غاية السرور للحصول على فرصة للالتحاق بمؤسسة(…) وسيسعدني الإجابة عن أي اسئلة مباشرة سواء بالهاتف من الساعة …. إلى الساعة …. يومياً أو بالحضور إلى مقر الشركة في جميع أيام الأسبوع من الساعة …إلى الساعة….).

لا تترك سيرتك الذاتية دون مقدمة محترفة يمكنها أن تكون بوابتك الذهبية لحضور المقابلة الشخصية و خذ وقتاً كافياً للاطلاع على الثقافة السائدة للشركة و مهام الوظيفة المرتقبة حتى يمكنك كتابة مقدمة قوية لسيرتك الذاتية.

مشاركة